الثلاثاء، 18 يونيو، 2013

الأمان فى التخدير.. من أجل سلامة المرضى

يعقد المؤتمر العلمى لأطباء التخدير تحت عنوان "الأمان فى التخدير".



يقول الدكتور عادل عبد الفتاح، أستاذ التخدير بجامعة القاهرة، سوف يعقد المؤتمر الخاص بأطباء التخدير داخل مصر فى نهاية يونيو، ويشارك فى المؤتمر أساتذة وأعضاء هيئة التدريس بجامعة عين شمس والقاهرة وباقى الجامعات الأخرى، وذلك من أجل معرفة كل ما هو جديد فى طب التخدير، وخصوصاً أمان المرضى أثناء إجراء العمليات الجراحية.



بالإضافة إلى إثارة المشكلات التى تتعلق بحقن التخدير القاتلة أو الجرعة الذائدة التى تعطى إلى المريض أثناء إجراء العمليات، والتى ينتج عنها حالات الوفاة وغالباً ما تتم تحت إشراف أطباء ليس لديهم خبرة كافية، مشيراً إلى أن عقد هذا المؤتمر هو بمثابة يوم علمى الغرض منه مناقشة مشاكل التخدير غير الآمن والمضاعفات التى تحدث أثناء الجراحة وبعد الجراحة وكيفية تلافيها.



ويناقش المؤتمر أهم المشاكل التى تتعلق بالأجهزة التى يجب أن تتوفر داخل غرفة العمليات، حتى تكون عمليات التخدير فى أمان تام ويكتشف أى خلل قد يحدث فى العمليات.



ويوجد نقص شديد فى أجهزة متابعة المرضى داخل غرف العمليات ومحاولة التغلب على هذة المشكلة، حتى نضمن سلامة المريض طبياً وعدم تعرض حياته للخطر.



ويحاضر فى المؤتمر نخبة من أساتذة علم التخدير فى مصر وتعقد ورش عمل، وتقدم أبحاث للدراسة من أطباء متخصصين حول أمان التخدير وأحدث ما توصل إليه علم التخدير فى العالم.






المصدر اليوم السابع

0 التعليقات:

إرسال تعليق